من الارشيف : المقاتل الشهيد البطل علي كريم الصدام الزاير علي الطرفي

Friday, 30 June 2017 21:08 Written by  font size decrease font size decrease font size increase font size increase font size

 

 

صوت الأحواز

الشهيد البطل  (( علي كريم الصدام الزاير علي الطرفي ))  هو من مواليد مدينة بغداد عاصمة الرشيد عام 1967 ، ولد وتربى في كنف أبوين عربيين أرضعوه وغرسوا فيه حب الأحواز والعروبة لينهي حياته شهيدا دفاعا عن شرف العروبة وعن الأحواز المحتلة من قبل الكيان الفارسي.

تطوع في صفوف جيش تحرير الأحواز وأصبح جندي متطوع رغم صغر سنه حيث كان عمره آنذاك أربعة عشر عاما تقريبا وذلك عام 1981 وتم تنسيبه إلى الفوج الأول وبعد سنوات انتقل الى الفوج الثاني اشترك في دورة القوات الخاصة الدورة ( 55 ) وأصبح مقاتلا شرسا لا يهاب العدو ونيرانه، وكان قوي البنية وطوله 192 سنت.

كان من المقاتلين الأحوازيين الأبطال الذين اشتركوا في معركة ( الجفير ) إبان قادسية العرب الثانية حين حمّل نظام الإحتلال الفارسي الحرب على العراق الشقيق ودامت ثماني سنوات حتى تمت هزيمة جيش فارس على يد الجيش العراقي العربي الباسل وشارك معه جيش تحرير الأحواز البطل دفاعا عن شرف وأراضي الأمة العربية.

اشترك شهيدنا علي كريم الصدام في معارك شرق دجلة في قاطع البصرة أيضا حتى استشهد في تلك المعركة وعمره كان ( 18 ) عاما تقريبا رحمه الله وذلك بتاريخ 5/3/1984 ومعه ستة عشر مقاتلا في آنٍ واحد وكان من ضمنهم المقاتل الشهيد البطل أحمد رحمة الشيخ زامل الكناني رحمهم الله جميعا.

كان شهيدنا على أبواب الخطوبة من إحدى الفتيات حيث كان أهله ينتظرون مجيئه من الواجب حتى يكملوا مراسم الخطبة كي يجهّزوهم بعد ذلك للزواج، لكن شهيدنا اختار من هي أرقى وأجمل وأبقى وأخلد من الخطيبة ومن الأهل ألا وهي ناصية المجد ليعتليها وإلى الأبد ويبقى حيا غير ميتا وجعل أهله والفتاة الخطيبة وشعبه به يفخرون.

كان الشهيد علي من الرياضيين العسكريين ضمن فرق كرة القدم في الأفواج الأحوازية لا بل كان من الرياضيين البارزين والمعروفين بين المقاتلين حيث سجل هدفين في شباك مرمى نادي الميناء البصري في إحدى مبارياتهم معه.

الشهيد علي هو نجل أحد أبرز المناضلين الأحوازيين وكان لوالده المرحوم كريم الصدام أبو خالد مواقف وطنية مشهودة حيث تم اختياره ( حسب ما نقلوه لنا ) أمينا مساعدا لجبهة عربستان في إحدى الدورات.

نعم هكذا يخلد الشهداء وهكذا يفخر بهم شعبهم.

 

إلى المجد والخلود يا شهيدنا البطل علي كريم الصدام وبقية الشهداء

عاشت الأحواز حرة عربية وأنه لكفاح حتى التحرير.

 

مكتب الثقافة والإعلام في الجبهة العربية لتحرير الأحواز

 

 

 

 

 

Read 1471 times
Rate this item
(1 Vote)
Last modified on Sunday, 02 July 2017 19:49

تابعونا :

تويتر  :   فيس بوك    :      قناة الجبهة البث    :    اليوتيوب