ولاية الفقيه كحكم إسلامي يعتمد أساساً على أن يستوفي " الولي الفقيه " جميع الشروط التي تؤهله لنيل هذا المنصب, وأهمها هو "الأعلمية " ويسبقها في ذلك " الإجتهاد " الذي يؤهل الإنسان إلى مرحلة الأعلمية, ومن يكون حاصل على عنوان الأعلمية في العلوم الأصولية والفقهية هو الذي يتمتع بعنوان الولي الفقيه, وهو يمثل إمتداد طبيعي للخط الرسالي, وقد أكد الأئمة "عليهم السلام" على شرط الأعلمية في قيادة الأمة في كثير من الأحاديث والروايات وأهمها ما ورد عن الإمام الصادق "عليه السلام " ( ما ولت أمة أمرها إلى رجل وفيهم من هو أعلم منه فإن أمرها يذهب إلى سفال…
فجر تصريح  القيادي المعروف هاشمي رفسنجاني الذي أثار جدلا في الأوساط الإعلامية والسياسية (قال الرئيس الإيراني الأسبق علي أكبر هاشمي رفسنجاني إن لجنة إيرانية تدرس المرشحين المحتملين لشغل منصب الزعيم الأعلى وهو ما يمثل كسرا لأحد المحرمات بالحديث علنا عن خلافة هذا المنصب) وهذا التصريح يضم تحته جبال من الخلافات والتشرذم في الداخل الايراني الذي اججته بقوه تدخلات ايران في دول المنطقة واستنزاف مواردها الاقتصادية والبشرية من اجل حلم الامبراطورية الواهمفهناك إشارات تتحسسها من تصريح هاشمي رفسنجاني ان ايران تحتضر باحتضار قيادة علي خامنئي فخامنئي استطاع من خلال سلطته الروحية المطلقة على ايران الممتدة لأكثر من ٢٥ عام استطاع ان…
كانت ولا زالت إيران جارة السوء والعداء تدس سموم الفرقة وبأقذر الطرق وأخبثها التي تؤدي الى الفتنة والدمار والقتل .فهي لا تؤمن بالإسلام كدين سماوي يحث على التواد والتراحم والألفة  والتعايش السلمي المبني على أسس أخلاقية وتربوية .وهذا ما جاء به رسول الإنسانية محمد(صلى الله عليه واله وسلم) وليس بجديد تلك الإعمال الإجرامية التي مارستها الدولة الفارسية بحق أبناء العراق . فمنذ ان اندلعت الحرب العراقية الإيرانية والتي ذهب خلالها الآلاف القتلى والأسرى من كلا الطرفين .لكن مافعلته حكومة الملالي بحق الأسرى العراقيين الذين مورس بحقهم أبشع الجرائم من حيث القتل والتعذيب وعدم الاحترام .حتى عاد أكثر الأسرى وهم يعانون…
لقد تزلزل العالم الاسلامي والعربي عندما سمع مرشح الرئاسة الامريكية وهو يقترح ان يحظر دخول المسلمين للولايات المتحدة وكيف تعامل هذا المرشح الرئاسي الامريكي  بعنصرية تنم فقره الإنساني وضيق تنفسه الوجدانيلكن بنفس الوقت بل تزامن مع نفس المرحلة تصريح لأحد القيادات الإيرانية عندما صرح بكل عنجهية فارسية بان لايستطيع احد منع الإيرانيين من دخول العراق لانه بلد الاجدادفهذا التصريح من قبل صالحي يعتبر اقسى وأكثر نفس عنصري من ترامب لانه يتعامل بنفس إمبراطوري متعالي ويريد ان يعيش بحلم دولته الهالكة ويريد ان يعيش بوهم مجوسيتهم التي محا وجودها محمد صلى الله عليه وآله وسلمولم يعلم صالحي انه هذه ارض هي…
تناقلت الاخبار على لسان نائبين في الكونكرس الأمريكي هما جون ماكين وغراهام أقتراحا امريكيا لأنشاء قوة عربية لمواجهة داعش وكل ما يحدث  في المستقبل من أحداث تحتاج الى تدخل عسكري  تتكون القوة من دول عربية منها مصر والسعودية وغيرهما من الدول العربيه وقوامها مئة الف جندي ومساندة اكثر من عشرة الاف جندي أمريكي  من خلال هذا الخبر الجديد القديم ماهو ألا رسالة قوية الى ايران بأنتهاء دورها في الشرق الاوسط وان كل ما قدمت من أموال ومخططات ورجال وسلاح ذهب هباء الريح وأن التضحيات التي كان أهمها وأخرها قاسم سليماني الذي مات في معارك سوريا وقبله كبار جنرالاتها كل تلك…
إن كل الدول تؤمن بالقومية الدولية وهي نظرة شمولية بحد تفسيرها لا نظرة ضيقة إن كانت تحمل هموم الأمة أمام الدول الأخرى لتمثيل بلادها والإيمان بها تراثاً وتأريخاً ولغةً وتعتبر منهجاً كسبياً ربحياً لشعوبها لكن عند مصادرة هذه الفكرة في داخل شعب يختلف بقوميته عنها فمثلاً مصادرة القومية العربية وزرع قومية جديدة فارسية في داخل العراق فتعتبر هذه جريمة تأريخية ووطنية لا تغتفر ووسيلة خيانة وبيع الضمير والتأريخ والتراث ونسف كل مقومات الأصالة بحجة دينية تحمل طابعاً مذهبياً فالآن إذهب الى جنوب العراق وإسألهم ما تختار المذهب أم الوطن فسيختار المذهب وهو إرتباط روحي سريع لفقدان الوطنية عملت به بكل…
حين نتابع  قنوات التلفاز نلاحظ ان الدوي والجعجعة الإيرانية صمت صوتها منذ دخول روسيا للساحة السورية بشكل مباشروهذا يكشف لنا معنى كبير في مسيرة الاحداث الشرق أوسطية ويجعلنا نعيد ما سمعنا من تحليل علمي دقيق ورصين سابق من قبل المرجع الصرخيحين قال وهو يقرىء الاحداث ويحللها بان ايران ستسقط في اول مواجهة مباشرة مع داعشوحاولت في حينها افهم كيف تسقط دولة مثل ايران من اول مواجهة ولديه قوة عسكرية وبشرية وتنظيمات خارجية باذرعه متعدده في كل المنطقةلكنني اليوم عرفت ما اراده السيد الصرخي من رأيه وتحليله لان الصوره بدأت تتضح من خلال قرائن تثبت أرجحية ما قاله السيد الصرخي,فاول المؤشرات…
صحيفة الوطن-ما يجري اليوم من أحداث متسارعة في الشام والعراق ولبنان واليمن والكثير من الدول التي تسعى إيران لضمها تحت عباءة الولي الفقيه، كذلك التغيرات والتحالفات الإقليمية ودخول قوى جديدة على الساحة العربية والاضطرابات في الداخل الإيراني؛ كلها مؤشرات واضحة أن هنالك مناورة لإخراج إيران من اللعبة وتحجيمها بعد أن أدت ما عليها من بث الفوضى وتمزيق النسيج الاجتماعي للمجتمع العربي، وهيأت الأجواء للغرب للبدء بمرحلة جديدة في رسم سياسته وتقاسم النفوذ، وقد قبضت إيران ثمن ذلك بانفتاح عالمي عليها وإنعاش اقتصادها والسماح لها باستئناف برنامجها النووي «السلمي!»، لكن لن يسمح لها الغرب ببسط نفوذها لأمد غير منظور، كما توهمت…
في تصريحات مثيرة للسخرية وتدعو للضحك من جهة ومن جهة أخرى تكشف مدى قباحة ووحشية جمهورية الملالي الفارسية على العرب, قاسم سليماني يصرح قائلاً  “إن السلطات العليا في إيران أمرت بتحرير مدينة حلب - في سوريا - ولو بتقديم 100 ألف شهيد”، في إشارة إلى خامنئي، الذي يعد أعلى سلطة في إيران. وقد أكد سليماني إن الحرس الثوري الإيراني في سوريا ليس واجبه الدفاع عن المقدسات فقط بل الدفاع عن آل البيت وعن " الإنسانية " .... فكيف يكون الدفاع عن الإنسانية بقتل الإنسانية وإبادة شعب بأكمله ؟! فها هو الشعب السوري يدفع ضريبة ما أسماها سليماني بالإنسانية, حيث القتل…
كما هو واضح الآن, أصبح التكالب والصراع والقتال على أرض العراق بين الدول الإستكبارية ومن يعمل تحت وصايتها,هو من اجل الهيمنة والسيطرة على تلك الرقعة الجغرافية المهمة ولما تمتاز به من ثروات وخيرات طبيعية لا تنفذ, خصوصاً بعد أن أصبحت الساحة في العراق شبه خالية وخاوية من الأصوات الوطنية العراقية الأصيلة, وإن وجدت فإنها سوف تباد بشكل أو بأخر, من جهة, ومن جهة أخرى, زرع وإيجاد العملاء والمرتزقة ممن يخدم هذا المعسكر أو ذاك, الأمر الذي سهل عمل الاستخبارات العالمية في العراق حتى آل الأمر إلى ما هو عليه الآن. ولعل أبرز المتصارعين الآن في الساحة العراقية هما الغريمين التقليديين…

تابعونا :

تويتر  :   فيس بوك    :      قناة الجبهة البث    :    اليوتيوب