نبقى أوفياء في عهدنا للشهداء بقلم: ناجي الأحوازي

Sunday, 29 October 2017 15:14 Written by  font size decrease font size decrease font size increase font size increase font size

 

أحوازيون مناضلون نحن ومهما صعبت علينا الظروف ومهما طال الزمن وعز علينا فراق الاحبة ومهما عصرتنا الغربة بمخالبها التي لا ترحم فإننا صابرون لأننا عاهدنا أن لا نتراجع وأن نجد السير ونمضي قدما في طريق النضال.
من منا لا يتمنى ان يكون بين اهله وأحبته في وطنه وفي مدينته التي يحفظ كل ذكرياته فيها ويعرفها شبرا بشبر ووجبا بوجب، لكننا تركنا كل ذلك لأنه وكما يقولون يذبح المهم على مذبح الاهم ، ولا يوجد أهم من الأحواز، هو الوطن الغالي ، والاهم الآخر هي قضيتنا العادلة.
عاهدنا وعلينا أيها المناضلون أن نكون على قدر المسؤولية ولا نحنث بالقسم الذي قسمناه على أنفسنا ونلتهي هنا في بلاد الغرب بملذاتها ورفاهيتها وننسى ما يرتكبه نظام دولة فارس من جرائم بحق شعبنا في الداخل.
علينا أن نحس بالمسؤولية الوطنية دائما وأن نكون على قدرها وأن يعلو صوتنا صوت العدو ولا نترك فرصة الا ووظفناها من اجل قضيتنا، إلا واستغليناها من اجل نصرة المظلومين في سجون الاحتلال الفارسي اسرانا الأحوازيين الابطال.
هكذا نرضي ضمائرنا، لأنني رأيت الكثير الكثير من شبابنا الذين خرجوا الى الغرب وحصلوا على الاقامة باسم القضية الاحوازية لكن ومع الأسف الشديد اقولها وبمرارة بانهم نسوا القضية وذابوا كما يذوب الثلج في الحرارة ، واختفوا ولا نعرف عنهم اي شئ. 
علينا أيها الأخوة والأخوات أن نبقی أصحاب ضمائر حية ونجعل الوطن والقضية يعيشان معنا كل لحظة من حياتنا هنا ، ولا ننسى دماء الشهداء وعوائلهم وعهدنا لهم بالمضي قدما في سبيل الوطن.
عاش الأحواز وعاش شعبنا الأبي والخزي والعار للمحتلين الفرس ولمن يستفيد من القضية الاحوازية من اجل مصالحه الشخصية وينكرها بعد أن يحصل على ما يريد.

 

 

 

 

 

Read 514 times
Rate this item
(0 votes)
Last modified on Sunday, 29 October 2017 15:19

تابعونا :

تويتر  :   فيس بوك    :      قناة الجبهة البث    :    اليوتيوب