وقفة دعم ومساندة من شباب العراق الى الاشقاء الاحوازيين

Saturday, 18 February 2017 16:44 Written by  font size decrease font size decrease font size increase font size increase font size

 

يعاني اهلنا في الاحواز العربية منذ ما يزيد عن الـ90 عاما من الاحتلال الفارسي المجرم  , هذا الاحتلال الغاشم الذي اغتصب شرق امتنا وقتل ابنائها وشرد اهلها ومحاولاته لطمس هويتهم لتحقيق اطماعه الفارسية الصفويه وارضاءا لحقده البغيض على كل ما هو عربي .

ولكن ابناء العروبة اقوى من طغيانهم , فها هم  يسيرون على خطى اسلافهم الشجعان , يطلقون شرارة ثورتهم التي لم يطفئ وهجها لتتوج بإنتفاضة جديدة ضد جرائم الاحتلال المتواصلة منطلقة من مدينة الفلاحية الصامدة التي قدمت خيرة ابنائها فداء لحرية الارض وعروبة الوطن .

انتفاضة الفلاحية لم تخرج من العدم بل هي التعبير الامثل عن ما يعانيه اخواننا العرب في ضل حكم الملالي الفاسد , هذه الطغمة التي نشرت فسادها في مختلف البقاع العربية محاولة انهاء عروبتنا برجسهم الفارسي , مستخدمين شتى الطرق ومطلقين عصاباتهم ومرتزقتهم لاخافة وترهيب هذا الشعب الحر واستهدافهم للشباب الثائر بابشع انواع الاجرام والقتل والاعتقالات العشوائيه معتقدين انهم بذلك قد كسروا شوكة النضال , ولكن خسئ ما كانوا يضنون , فالحرية اسمى ودماء الشهداء اطهر , ووهمهم زائل وستكسر الاحواز قيود الاحتلال والعبوديه العنصريه .

إن استبسال اهلنا في الاحواز واسترخاصهم الحياة في سبيل الوطن والامة يضرب اروع الامثلة في التضحية والفداء في سبيل وطن محرر من رجعية الملالي .

وها نحن اليوم نقف صفا واحدا لندعم ونساند اخواننا المجاهدين الاحوازيين في ثورتهم العادلة ضد الاحتلال الفارسي الصفوي الغاصب , كما نحيي هبتهم المعطرة بعبير الشهداء وبطولاتهم المتوجة بأكاليل العروبة ونعلن نحن شباب العراق تعاضدنا مع اخوتنا شباب الاحواز , بكل فخر بسموهم رافعين الهامات  بنضالهم , ومدافعين عن قضيتهم المصيرية وحقهم الابدي في الحرية والاستقلال في كل المحافل  . كما ندعو شعبنا العربي في كل مكان بالشد على ايدي اخوانهم الاحوازيين في انتفاضتهم المباركة , لتكتمل فصول الثورة بالوحدة والحرية المنشودة .

لتسير قوافل التحرير نحو نصرها المؤزر ولتتوهج شمس الحرية .

 

 

المجد والخلود لشهداء الاحواز و امتنا العربية المجيدة

وعاشت الاحواز حرة عربية

وان نصر الله لقريب

الاتحام العام لشباب العراق في المهجر

 

 

 

Read 2961 times
Rate this item
(0 votes)
Last modified on Saturday, 18 February 2017 16:46

تابعونا :

تويتر  :   فيس بوك    :      قناة الجبهة البث    :    اليوتيوب