هذا حالك يا نهر كارون بعد الذي كنته وعرفتك الأزمنة بوفرة مياهك؟

Friday, 15 December 2017 22:55 Written by  font size decrease font size decrease font size increase font size increase font size

 

 

صوت الأحواز : يستغيث ويستغيث من سياط الظلم الفارسي ومن سرقة مياهه وتجفيفه كليا لكن لا وجود لمغيث له. هذا هو حال نهر كارون في مدينة المحمرة يلبس ثوب الجفاف وأصبح حاله حال نهر الزهرة في مدينة التميمية ، وكل واحد من هذين النهرين وبقية الأنهر الأحوازية أصبحت مياهها ذكرى مياه. من يصدق أن يرى نهر كارون الخالد في مدينة المحمرة بهذا الحال وهذا الواقع ؟ وأين؟ في مدينة المحمرة مصبه الرئيسي الى شط العرب الذي أصبح هو الآخر لا وجود لحياته التي كان عليها والمسبب واحد ألا وهو دولة الإحتلال الفارسي.

متى تستيقظ يا ضمير العالم وتقف بوجه هذا الظلم الفارسي الذي يمارسه نظام طهران ضد الشعب العربي الأحوازي؟

 

 

 

 

Read 281 times
Rate this item
(1 Vote)

تابعونا :

تويتر  :   فيس بوك    :      قناة الجبهة البث    :    اليوتيوب